أخبار

اعتقال دون سند قانوني.. “مهند المحيميد” يعاني داخل سجون السعودية

يتعرض المدون السعودي مهند المحيميد للعديد من الانتهاكات داخل محبسه بإحدى سجون المملكة، حيث أشارد العديد من المصادر الحقوقية إلى أنه يعاني من التعذيب والمضايقات المستمرة.

ويقبع المحيميد في السجن منذ أن اعتقلته السلطات السعودية، في نوفمبر 2012 بعد إعلان تأييده لمظاهرات لذوي موقوفين سياسيين تطالب بمحاكمتهم أو إطلاق سراحهم، وما زال داخل السجن حتى اليوم. 


وأدانت محكمة الاستئناف الجزائية المتخصصة في السعودية في آذار/ مارس 2014، المدون السعودي مهند المحيميد بثماني سنوات، ومنعته من الكتابة في وسائل التواصل الاجتماعي.

ووجهت له تهمة “إرسال تغريدات على توتير تحرض على التظاهر وعصيان ولاة الأمور والتشكيك في نزاهة علماء المملكة العربية السعودية.

وفي عام 2016 مكث المحيميد في زنزانة انفرادية 80 يومًا معزولا عن كل شيء وتعرض للضرب في رمضان من قبل 15 عسكريا لأنه طلب توكيل محامي له.

ومنذ سبتمبر 2017، أوقفت السلطات السعودية دعاة بارزين، وناشطين في البلاد دون سند قانوني، بالإضافة إلى تعذيبهم وقمعهم داخل محبسهم.

اقرأ أيضًا:  القضية الفلسطينية وحقوق الإنسان: متى يتوقف نفاق البيت الأبيض؟




مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى