أخبار

بدء محاكمة 10 نوبيين مصريين في السعودية لمحاولة إقامة مؤتمر لإحياء ذكرى نصر أكتوبر!

بدأت أمس الأربعاء، أولى جلسات محاكمة 10 مصريين من النوبة في المملكة العربية السعودية لمحاولتهم تنظيم فعالية للاحتفال بذكرى نصر أكتوبر 1973.

تعود الواقعة إلى أكتوبر/تشرين الأول 2019، حين تم اعتقال المجموعة واحتجاز بعضهم قبل الإفراج عنهم بعد شهرين، لتقوم السلطات السعودية بإعادة القبض عليهم في يوليو/ تموز 2020 وبعد 4 شهور من القبض عليهم، تم نقلهم من سجن الحائر في مدينة الرياض، إلى سجن عسير في مدينة أبها.

وحسب مصادر، قام ذويهم بالتواصل مع مسؤولين مصريين، بوزارتي الهجرة والخارجية، والذين أكدوا معرفتهم بالأمر، لكن دون تدخل ملموس، كما تقدم الأهالي بشكوى إلى مجلس الوزراء، دون جدوى

وطالبت منظمة العفو الدولية السلطات السعودية بإطلاق سراح جميع النوبيين على الفور وذكرت، في بيان، أن السلطات السعودية احتجزتهم دون تهمة منذ يوليو/ تموز 2020 فيما يتعلق بحدث مجتمعي سلمي كانوا يخططون له، مؤكدة أن اثنين على الأقل من الرجال من كبار السن، ويعانون من أمراض صحية.

والمواطنون المحبوسون في السعودية هم، عادل سيد إبراهيم فقير، رئيس الجالية النوبية الحالي في مدينة الرياض، وفرج الله أحمد يوسف، رئيس الجالية النوبية السابق في مدينة الرياض، وجمال عبد الله مصري، رئيس جمعية قرية دهميت النوبية في الرياض، وأعضاء جمعية قرية دهميت: محمد فتح الله جمعة، وهاشم شاطر، وعلي جمعة علي، وصالح جمعة أحمد، وعبد السلام جمعة علي، وعبد الله جمعة علي، بالإضافة إلى وائل أحمد حسن، عضو جمعية قرية توماس النوبية في الرياض.

وكانت 6 منظمات حقوقية مصرية طالبت السلطات المصرية بالتدخل فورًا للإفراج عن المعتقلين، مستنكرة، في بيان، استمرار حبسهم، وعدم حصولهم على حقهم في محاكمة عادلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى