Uncategorized

نشطاء يدشنون حملة للإفراج عن الشاب عبدالله المباركي

دشن نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي حملة للإفراج عن الشاب عبدالله المباركي من سجون المملكة.

واعتقل المباركي في يوليو 2021 من منزله في ينبع على خلفية تهمة تتعلق بالتعبير عن الرأي.

ومنذ وصول محمد بن سلمان لولاية العهد عام 2017، زادت وتيرة الاعتقالات والقمع بشكل غير مسبوق.

وتدعو منظمات حقوقية ومنها منظمة معا من أجل العدالة للإفراج عن الشاب عبدالله المباركي، وكل معتقلي الرأي في المملكة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى