أخبار

أحكام جائرة.. محكمة سعودية تسجن الناشطة السعودية الإغاثية “دلال الخليل” لمدة 18 سنة

يستمر القضاء السعودي في إطلاقه أحكامًا جائرة بحق معتقلي ومعتقلات الرأي القابعين في السجون السعودية، دون جريمة أو تهمة واضحة سوى أنها أصحاب رأى ومعارضين لسياسات النظام الحاكم .

وقال حساب “معتقلي الرأى” المختص بشأن المعتقلين السعوديين على صفحته على موقع تويتر، أن المحكمة الجزائية المتخصصة، أصدرت حكمًا بالسجن لمدة 18 سنة، ضد الناشطة السعودية في المجال الإغاثي “دلال الخليل”.

واعتقلت دلال الخليل منذ عام 2017، مع زوجها إبراهيم أبا الخيل، وأخفتهم قوات الأمن قسريًا، وتعرضت خلال فترة اعتقالها الأولى للتعذيب البدني والنفسي، وتم التحقيق معها لساعات مطولة في ظروف قاسية مع حرمانها من أبسط حقوقها المدنية والقانونية التي تضمن لها محاكمة عادلة، وتم حرمانها من التواصل مع ذويها، كما حرمت من توكيل محامي لها.

وشهدت المملكة، خلال الأعوام الماضية، اعتقال مئات من العلماء والناشطات والنشطاء الحقوقيين، وسط مطالبات حقوقية بالكشف عن مصيرهم وتوفير العدالة لهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى