أخبار

احتجاجات حقوقية للمطالبة بالإفراج عن “المعتقلين النوبيين” في السجون السعودية


دعا نشطاء حقوقيون للتظاهر أمام السفارة السعودية بواشنطن، الجمعة المقابلة، للمطالبة بالإفراج عن مصريين نوبيين محتجزين في سجون السعودية، ويبلغ عددهم 10 أشخاص.

وتأتي هذه الدعوة قبل أيام من جلسة محاكمة هؤلاء المعتقلين، حيث تنظر محكمة سعودية في قضيتهم في العاشر من نوفمبر المقبل.

وتعود أحداث القضية، إلى تاريخ 25 أكتوبر 2019، حين قررت الجمعية النوبية في الرياض، عقد ندوة بمناسبة حرب السادس من أكتوبر، وتم تجهيز «بانرات» لصور أبرز من شاركوا في الحرب من المصريين النوبيين، وكان أعلاهم رتبة عسكرية المشير، محمد حسين طنطاوي، فقبضت قوات الأمن السعودية عليهم، وحققت معهم على خلفية «عدم وضع صورة الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، في الملصق الإعلاني للندوة .

تم اعتقالهم لمدة شهرين في سجن الحائر في الرياض، قبل أن يخلى سبيلهم على ذمة القضية مع المنع من السفر، قبل أن يُقبض عليهم مجددًا في 14 يوليو الماضي، ليتعرضوا لمحاكمة جائرة تفتقد إلى أدنى معايير العدالة. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى