أخبار

السعودية تصرف الملايين لغسيل سمعتها “السيئة” في مجال حقوق الإنسان

هاجمت صحيفة “الغارديان” البريطانية نجوم لعبة الجولف الشهيرة الذين يأخذون أموالاً من السعودية مقابل مقابل غسل سمعتها العفنة. 

وقالت الصحيفة ، إن هؤلاء يتجاهلون حقوق الإنسان يضر بالرياضة ويسيء للعبة الجولف.

 وأشارت إلى أن نجوم الجولف يساعدون الحكومة السعودية في الغسيل الرياضي لسمعتها السيئة.

وقالت الصحيفة إن السعودية تستخدم الفعاليات الرياضية الكبرى، لغسيل سمعتها السيئة، على خلفية انتهاكها لحقوق الإنسان.

وكانت مجلة “تايم” قد قالت  إن حكام السعودية يبذرون عائدات ثروات المملكة النفطية بهدف “الغسيل الرياضي” في محاولة لتبييض صورتهم. 

بينما أكدت منظمات حقوقية، أن المملكة أنفقت نحو 1.5 مليار دولار في السنوات الأخيرة على الفعاليات الرياضية الكبرى.

وكانت السعودية استحوذت على نادي نيوكاسل يونايتد البريطاني في أكتوبر الماضي.

وتأتي هذه الفعاليات والانفاقات تحت رؤية 2030 التي أطلقها ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، المتهم منذ وصوله لولاية العهد بارتكابه انتهاكات في مجال حقوق الإنسان، فزادت عمليات الاعتقال بشراسة بحق النشطاء والحقوقيون بل أفراد العائلة المالكة أنفسهم، وزادت عمليات التعذيب داخل السجون، بل وصل الأمر لقتل الصحفي السعودي المعارض جمال خاشقجي داخل مقر سفارته باسطنبول.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى