أخبار

السلطات السعودية تزيد مدة الحكم الصادر بحق الناشط المعتقل “خالد العمير”


تنتهج السعودية سياسات قمعية جديدة بحق معتقلي الرأي القابعين في سجونها على خلفية تهم باطلة دون سند قانوني، وفي ظروف احتجاز غير آدمية.

حيث قام القضاء السعودي بزيادة الحكم الباطل الذي أصدره بحق الناشط المعتقل “خالد العمير” من 7 سنوات إلى 9سنوات يعقبها منع من السفر مدة 9 سنوات أخرى.

وقال حساب معتقلي الرأي المختص بشأن المعتقلين السعوديين في تغريدة له: “تأكد لنا قيام السلطات، بزيادة مدة الحكم الصادر بحق الناشط #خالد_العمير، من 7 سنوات إلى 9، يعقبها منع من السفر مدة 9 سنوات أخرى، مع توجيه دعاوى جديدة ضده، فيما لا يزال الادعاء العام يطالب برفع العقوبة إلى أكثر من ذلك”.

وكان القضاء السعودي المسيس قد أصدر في 25 أبريل/نيسان الماضي، حكمًا على الناشط الحقوقي السعودي خالد العمير المعتقل منذ مطلع يوليو/تموز 2018، بالسجن 7 سنوات على خلفية نشاطه السلمي، بسبب رفعه شكوى ضد من قاموا بتعذيبه في السجون إبان فترة سجنه السابق لمدة 10 سنوات إثر دعوته للتظاهر تضامنا مع قطاع غزة عام 2008.

وقبل أسبوع تعرض العمير لمحاولة اغتيال داخل محبسه لكنه نجا منها، وذلك عن طريق أحد المحبوسين معه بتنسيق من قوات الأمن السعودية.




مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى