أخبار

حملة إعلانات كبيرة في أمريكا لفضح انتهاكات ولي العهد السعودي “محمد بن سلمان”


أطلقت مؤسسة “Freedom First” الحقوقية بواشنطن، حملة إعلانات مكثفة في الشوارع الأمريكية للتعريف بجرائم ولي العهد السعودي “محمد بن سلمان” وانتهاكاته المستمرة لحقوق الإنسان.

وقالت المنظمة في تغريدة لها: “نذكر الناس بأن محمد بن سلمان ليس مصلحًا كريمًا. إنه قاتل بارد”.

وتابعت المنظمة: “صندوق الاستثمارات العامة التابع لولي العهد السعودي محمد بن سلمان اشترى حصة بقيمة 500 مليون دولار في شركة الترفيه، لذلك توقفنا عند مكاتبهم لتذكيرهم بمن هو محمد بن سلمان حقًا”.

واستطردت المنظمة: “ساعد البعض في هوليوود ولي العهد السعودي محمد بن سلمان على تبييض جرائمه، لكن يجب علينا أن نرفض هذا التبييض”.


وأضافت في تغريدة أخرى: رسالتنا هي وستظل هي نفسها دائمًا: رفض جهود تبييض وجه المهرج محمد بن سلمان.

ويستمر النظام السعودي بقيادة بن سلمان في استهداف المعارضين السعوديين، واعتقالهم وتعذيبهم وإخضاعهم لمحاكمات غير عادلة، بالإضافة إلى جرائم الحرب التي يرتكبها التحالف بقيادة السعودية في اليمن.


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى