أخبار

شائعات بشأن الإفراج عن الداعية المعتقل “سلمان العودة” ونجله ينفي


تداولت العديد من مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام الماضية، خبرا يفيد بإفراج السلطات السعودية عن الداعية البارز المعتقل، “سلمان العودة“.

بينما نفا نجله “د/ عبدالله العودة” هذا الأمر، مؤكدًا أن والده لا يزال يقبع بالحبس الانفرادي في ظروف بالغة السوء، وينتظر جلسة محاكمة ستكون سرية في منتصف الشهر المقبل.

Image result for سلمان العودة



كما نفت مصادر حقوقية سعودية وعالمية هذه الشائعة، وقال حساب معتقلي الرأي المهتم بقضايا معتقلي الرأي السعوية، “إنه لا صحة للأنباء التي تحدثت عن الإفراج عن الداعية السعودي “سلمان العودة”، مضيفا: “نأمل أن نسمع قريباً خبر الإفراج عنه وعن بقية معتقلي الرأي”.




ويتعرض الشيخ العودة لعملية “قتل بطئ” في سجنه بالعاصمة الرياض، حيث قال نجله في ديسمبر الماضي، “أعلن للأمة العربية الإسلامية والعالم أن الوالد سلمان العودة يخضع لعملية قتل بطيء داخل السجن في الرياض، وأن هناك تدهوراً مخيفاً لصحته في الأشهر الأخيرة وإهمال طبي شديد”.

شائعات بشأن الإفراج عن الداعية المعتقل "سلمان العودة" ونجله ينفي


وتابع العودة “هناك تعمّد تغييب للوالد عن الأنظار ومنع الاتصالات بالكامل، وتقطّع الزيارات، ولكن في جلسة المحكمة في ربيع الآخر (منتصف نوفمبر)، رأته العائلة وجهاً لوجه أخيراً فبدا هزيلاً ضعيفاً مشتّتاً مستسلماً تساوت عنده الحياة وعدمها، وهذا يؤكد سياسة القتل المتعمد”.

واعتقلت السلطات السعودية العودة، في سبتمبر 2017، في حملة شملت دعاة بارزين في المملكة، وتعرض خلال فترة اعتقاله الماضية، للتعذيب والإهمال الطبي المتعمد.

اقرأ أيضًا: كارثة وشيكة تنتظر بن سلمان في ملف خاشقجي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى