تقارير

عام على اعتقال أطفال سعد الجبري لإرغام والدهما على العودة إلى المملكة السعودية

في تغريدة له على تويتر قال حساب معتقلي الرأي في السعودية بمرور بهذا اليوم يكون قد مر عام على اعتقال عمر وسارة سعد الجبري، حيث جاء في التغريدة “يوافق اليوم مرور عام على اعتقال الشقيقين عمر وسارة الجبري، لأجل ابتزاز والدهما سعد الجبري وإرغامه على العودة وتسليم نفسه.

إن استمرار اعتقالهما وعدم التراجع عن أحكام السجن الصادرة ضدهما هو انتهاك للقوانين والمواثيق الحقوقية، وهو أمر مرفوض بشكل تام لأنهما بريئان تماماً من أية تهمة”

يذكر أن سلطات أمن الدولة بالسعودية التابعة لولي العهد السعودي محمد بن سلمان قد قامت العام الماضي باعتقال كل من عمر وسارة أبناء رجل الاستخبارات السعودية المقيم بكندا سعد الجبري، ثم قدمتهما للمحاكمة بتهم غسيل أموال، وقد أصدرت المحكمة عليها حكما بالسجن 9 سنوات لعمر، و6 سنوات ونصف لسارة.

سعد الجبري.. "اليد اليمنى" لبن نايف طريد بن سلمان - 180 - 180Post

قال نشطاء حقوقيون إن اعتقال عمر وسارة جاء رد فعل من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان على فرار الجبري إلى كندا، خوفا على نفسه بسبب قربه من ولي العهد السعودي السابق محمد بن نايف.

وفي تصريح له خلال مقابلة أجراها مع الغارديان قال خالد سعد الجبري، نجل رجل الاستخبارات السعودي إن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان قد اتصل شخصيا بوالده وأخبره أن فرصته الوحيدة لرؤية عمر وسارة هي العودة إلى المملكة العربية السعودية، وتسليم نفسه للسلطات في السعودية.

في السياق نفسه قال ديفيد اغناشيوس الكاتب الأمني في واشنطن بوست: لقد اختفت قضية عمر وسارة سعد الجبري من السجل الرسمي للقضايا الجنائية #السعودية على الإنترنت، لكن الأسرة لم تكن متأكدة مما يشير إليه ذلك، وقد تم ذلك بعد أن قامت السلطات السعودية بمداهمة المنزل واعتقال عمر وسارة وتقديمهما للمحاكمة والحكم عليهما بدون تهمة، حتى أنهما لم يبلغا سن الرشد، عمر 21 عاما وسارة أصغر منه.

من جانبها قالت منظمة هيومن رايتس ووتش إن اعتقال أطفال الجبري هو انتهاك واضح لحقوق الإنسان والطفل، إذ لا دخل لهما من قريب أو بعيد بصراع ولي العهد السعودي مع والديهما، وطالب راتس ووتش السلطات السعودية بسرعة الإفراج عنهما، وعودتهما لممارسة حياتهما واستكمال تعليمهما.

وفي تغريدة له قال خالد الجبري إن سلطات ولي العهد السعودي محمد بن سلمان تمارس نوعا من التخويف والإرهاب على ابنهما أخيه الصغير والذي يبلغ 9 سنوات، وهو ما لا يتخيله إنسان عاقل.

منظمة معا من أجل العدالة استنكرت الزج بأطفال الجبري في صراع سياسي لا ناقة لهم فيه ولا جمل، وطالبت الحكومة السعودية بإسقاط الأحكام الصادرة بحق كل من عمر وسارة حيث لا يعقل أن يتم اعتقال طفلين بتهمة غسيل أموال، كما ناشدت المنظمة السلطات السعودية سرعة الإفراج عنهما وعودتهما إلى منزليهما ودراستيهما.

جدير بالذكر أن عمر وسارة ابني الجبري لا يعلم مكان سجنهما ولا يسمح لأحد بزيارتهما، وقد تم اعتقالهما من أجل الضغط على والدهما اللواء في الجهاز السعودية سعد الجبري، والرجل المقرب من محمد بن نايف ولي العهد السعودي السابق، والذي يعتبره ولي العهد السعودي الحالي محمد بن سلمان خزينة أسرار الأمير محمد بن نايف

اقرأ أيضًا: “تطمن” و”توكلنا”.. هل يستغل النظام السعودي الجائحة للتجسس على المواطنين؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى