أخبار

للمرة الرابعة.. تأجيل جلسة محاكمة الشيخ السعودي المعتقل “حسن فرحان المالكي”


في تعنت مستمر من قبل القضاء السعودي بشأن قضايا معتقلي الرأى القابعين في سجون المملكة دون وجه حق وعلى خلفية تهم ملفقة باطلة، قامت المحكمة الجزائية المتخصصة بتأجيل النظر في قضية المعتقل السعودي “حسن فرحان المالكي” للمرة الرابعة على التوالي.

وكانت قد عقدت المحكمة السعودية جلسة قبل أول أمس الثلاثاء، وأجلتها إلى 11 أكتوبر 2021، دون أن تُصدر أي حكم بحق الشيخ المعتقل ” حسن فرحان المالكي”.

واعتقلت السلطات السعودية حسن فرحان المالكي في سبتمبر/أيلول 2017، واحتجزته وقامت بتعذيبه وإهانته، ثم وجهت إليه تهمًا  تتعلق بتعبيره السلمي عن آرائه الدينية حول صحة أجزاء من الحديث النبوي وانتقاداته بعض الشخصيات الإسلامية من القرن السابع.و تشمل التهم الأخرى “سب ولاة أمر هذه البلاد، وهيئة كبار العلماء ووصفهم بالتطرف”.

وبشأن اعتقال المالكي، قال مايكل بَيج، نائب مديرة قسم الشرق الأوسط في هيومن رايتس ووتش في وقت سابق: “تعهد محمد بن سلمان باستمرار بدعم صيغة أكثر “اعتدالا” للإسلام، مع احتفاظ بلاده بنيابة عامة تسعى إلى إيقاع عقوبة الإعدام بالإصلاحيين الدينيين لتعبيرهم عن أفكارهم السلمية. الطريق الحقيقي للإصلاح في السعودية هو السماح للمفكرين الدينيين مثل المالكي بالتعبير عن أنفسهم دون خوف من الاعتقال والإعدام”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى