أخبار

منظمة حقوقية تكشف عن معتقلة جديدة في سجون المملكة ضمن معتقلي حملة “مايو – يونيو 2021”


استمرارًا لمسلسل الانتهاكات السعودية بحق أصحاب الرأي والمعارضين، كشفت منظمة القسط الحقوقية، عن تفاصيل خاصة بأحد معتقلات حملة “مايو – يونيو 2021” وهى الناشطة السعودية أسماء السبيعي، والتي قالت المنظمة أنه تم اعتقالها من منزلها بالرياض، واخفاءها قسريًا في أحد المقرات التابعة لجهاز أمن الدولة السعودي.

وقالت المنظمة أن اعتقال أسماء السبيعي يعود لنشاطها على موقع تويتر وتغريداتها المعارضة لسياسات السلطات السعودية وولي العهد محمد بن سلمان، ودفاعها عن حقوق المواطن السعودي.

وشنت السلطات الأمنية السعودية حملة اعتقالات خلال شهر مايو الماضي شملت أكثر من  12 ناشطا من بينهم 3 نساء بسبب انتقادهم لبعض قرارات الحكومة السعودية السياسية والاقتصادية، ومن أبرز المعتقلين ضمن تلك الحملة القمعية، الناشط عبدالله جيلان، زينب ولدن، أبو دحام، ونازا.

وتواجه المملكة السعودية خلال السنوات الأخيرة انتقادات حقوقية كبير بسبب انتهاكاتها المستمرة بحق المعارضين والنشطاء، في الداخل والخارج، وملاحقة كل صاحب رأى عن طريق وسائل وأساليب غير قانونية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى