أخبار

السلطات السعودية تحرم المعتقل “حسن فرحان المالكي” من إلقاء نظرة الوداع على نجله الذي توفي أمس

حرمت السلطات المعتقل “حسن فرحان المالكي”، من إلقاء نظرة الوداع على نجله الذي توفى أمس وحضور جنازته وتلقي العزاء.

وقال حساب معتقلي الرأي المختص بشأن المعتقلين السعوديين: “وفاة فرحان حسن المالكي نجل الدكتور #حسن_فرحان_المالكي المعتقل منذ سبتمبر/أيلول 2017، بلا أسباب قانونية، كما أن نجله الآخر #العباس_حسن_المالكي معتقل أيضاً .. نطالب السلطات بالإفراج عنهما لحضور إجراءات الدفن والعزاء”.

واعتقل المالكي في سبتمبر/أيلول 2017، على خلفية تهم باطلة، في حملة شملت العديد من المفكرين والأكاديميين والدعاة في المملكة، كما تم منعه من حضور الجلسات خلال سبتمبر 2018 وحتى مارس 2020 الماضي، وقالت منظمة “هيومن رايتس ووتش” في وقت سابق “إن النيابة العامة السعودية تسعى إلى إيقاع عقوبة الإعدام بمفكر إصلاحي ديني سعودي، بتهم مبهمة تتصل بأفكاره الدينية السلمية”.

كما حكمت المحكمة الجزائية المتخصصة السعودية على العباس نجل حسن المالكي بالسجن 4 سنوات اعتباراً من تاريخ توقيفه، وبعدها 4 سنوات منع من السفر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى